كنوز ميديا/بغداد …

كشفت دراسات جديدة, عن وجود نحو 80% من الذين مروا بهذه الأمر نفوا رغبتهم في الانتحار في المرة الأخيرة التي تحدثوا فيها إلى خبير في الرعاية الصحية العقلية.

وطور العلماء خوارزمية جديدة مدعومة بنظام ذكاء اصطناعي جديد يمكنها تحديد الميول الانتحارية على أساس النشاط في مناطق معينة من الدماغ.

وذكر موقع “engadget” الأمريكي في تقرير, إن “الخوارزمية الجديدة تعمل استنادا إلى نتائج التصوير بالرنين المغناطيسي على المخ، وعلم الفريق أن هناك بعض الكلمات الرئيسية التي تثير النشاط في مناطق معينة من الدماغ، وتتغير نسبة هذا النشاط إذا كان الشخص لديه ميول انتحارية”.

وبهذه المعرفة، أنتج الفريق خوارزمية يمكن أن تقيس النشاط العام للدماغ وتحدد متى يكون النشاط في المناطق المرتبطة بالانتحار قويا، وتبلغ دقة هذا النظام 91 % في الاختبارات.

وهناك بعض التخوفات من أن يحاول الأفراد الذين يرغبون في الانتحار قمع ردود أفعالهم في محاولة لتجنب الإفصاح عن أفكارهم الحقيقية، لذلك يحاول الباحثون إضافة بعض القدرات الحديثة التي يمكنها الكشف عن التفاصيل المختلفة في المستقبل

المشاركة

اترك تعليق