كنوز ميديا – كشف الحزب الديمقراطي الكردستاني الذي يتزعمه المنتهية ولايته مسعود برزاني الذي يقود مشروع الانفصال من الدولة العراقية  اليوم الخميس عن عدمِ الغاء نتائج الاستفتاء”.
سكرتير الحزب فاضل ميراني قال خلال تصريحات صحفية تابعتها ” وكالة [كنوز ميديا]،” اليوم  أن حكومة شمالي العراق جمدت نتائج إستفتاء الإنفصال لكنها لم تلغيها”.
وأضاف ميراني أنه “لا يُمكن لأيّ أحد إلغاء نتائج إستفتاء الإنفصال حسب تعبيره ، داعياً الحكومة الإتحادية إلى إبداء المرونة لوصول الجانبين إلى نتائج جيدة في الحوار وإنهاء القضايا العالقة”.
وكشفت مصادر مطلعة اليوم الخميس، عن قرب بدء حوار بين حكومتي بغداد واربيل الاسبوع المقبل لبحث تسوية القضايا العالقة ومنها الغاء نتائج الاستفتاء”.
المصادر السياسية التي طلبت عدم الكشف عن هويتها، إن “حواراً سيعقد الأسبوع المقبل بين بغداد واربيل لتسوية القضايا العالقة، على رغم إعلان العبادي تمسكه بإلغاء نتائج الاستفتاء شرطاً للحوار”.
وفي 25 من أيلول الماضي أصر البرزاني على إجراء استفتاء الانفصال عن العراق، على الرغم من التحذيرات الداخلية والإقليمية والدولية له من عدم إجرائه، الأمر الذي أدخل الأكراد سياسياً في متاهات كبيرة، إضافة إلى خسارتهم معظم المناطق التي سيطروا عليها مؤخرا.
ml 
المشاركة

اترك تعليق