كنوز ميديا – كشف رئيس الوزراء حيدر العبادي، الاربعاء، عن رفضه اي دعوة لمحاصرة المواطنين في اقليم كردستان، فيما اشار الى ان الحكومة الاتحادية تريد السيطرة على الحدود.

وقال العبادي خلال لقائه بعدد من الاعلاميين والمحللين، “رفضنا اي دعوة لمحاصرة مواطنينا في اقليم كردستان”، مشيراً الى أن “الحكومة الاتحادية طلبت من دول الجوار عدم التعامل مع الاقليم”.

وأضاف العبادي، أن “الحكومة الاتحادية تريد السيطرة على الحدود”، لافتاً الى أن “الحدود بحسب المادة 110 من الدستور اعطت صلاحية حصرية للسلطة الاتحادية”.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي جدد، في (12 تشرين الأول 2017)، تأكيده على عدم خوض حرب ضد المواطنين الكرد، وشدد على ضرورة الحفاظ على وحدة العراق.

وبشأن الانتخابات المقبلة، قال العبادي إن “الحكومة الاتحادية مصرة على اجراء الانتخابات في وقتها المحدد”، مؤكدا أن “عودة النازحين احد الشروط الاساسية لاجرائها”.

وأعلن المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء حيدر العبادي، امس الثلاثاء (31 تشرين الاول 2017)، عن تصويت مجلس الوزراء على إجراء الانتخابات البرلمانية في الـ 15 ايار من العام المقبل.

المشاركة

اترك تعليق