كنوز ميديا – قال اللواء محمود خلف، مستشار بأكاديمية ناصر العسكرية، إن هدف الإرهاب هو تخويف مصر ومصر لا تخاف، مشيرًا إلى أن الحدود المصرية، خاصة الحدود المصرية الليبية تحت نظر صقور قواتنا المسلحة
 وأوضح خلف خلال مداخلته الهاتفية مع الإعلامي تامر أمين ببرنامج “الحياة اليوم”، أن الآن قواتنا المسلحة تؤمن حدودنا البرية ضد الإرهابيين بنسبة تقارب 90% ، لافتًا إلي أن حدود مصر وليبيا 1200 كم، وستكون مقابر للإرهابيين إن شاء الله، إذا حاولوا التسلل إلي مصر، فالمنطقة الغربية في حدودنا مع ليبيا يهرب إليها الإرهابيون.
وأضاف اللواء محمود خلف أن الضربات التي توجهها الأجهزة الأمنية للإرهابيين أدت إلى تشتيتهم وجعلهم يبحثون عن ملاذ الأمن، موضحًا أن مصر سادس قوى بحرية في العالم ولا يستطيع أن يجادل في ذلك أحد.
وأفاد مستشار أكادمية ناصر أن الشهداء من الجيش والشرطة هم شهداء مصر وشهداؤنا، ولا يوجد كلمة شهدائنا وشهدائكم، ووجه مليون تحية لجميع شهداء مصر
وأشار إلي أن هناك شكوك حول جدية ما يسمي بالتحالف الدولي في الحرب على داعش كما يدعون، مضيفًا أن تركيا أكبر ممر آمن للدواعش الفارين من سوريا والعراق.
المشاركة

اترك تعليق