كنوز ميديا/بغداد..

خرج العشرات من معلمي ومدرسي محافظة السليمانية، الاربعاء، في تظاهرات حاشدة للمطالبة بصرف رواتبهم، وفيما حملوا اربيل مسؤولية تأخرها، هددوا باعتصام مفتوح امام تربية المحافظة.

وقال مصدر محلي ، ان “تظاهرات حاشدة لمعلمي ومدرسي السليمانية انطلقت امام مديرية التربية للمطالبة بصرف المرتبات فورا وعاجلا”، مطالبين رئيس الوزراء حيدر العبادي بـ”التدخل العاجل لصرف مرتباتهم بشكل عاجل كونهم عاشوا اسوء ايامهم”.

وأضاف المصدر ان “المتظاهرين حملوا حكومة اربيل الاخفاق الاداري والمالي الذي لحق بالموظفين”، مضيفا انهم “هددوا باعتصام مفتوح وأمام مديرية التربية”.

وأشار الى ان “قوات الاسايش منعت الصحفيين من تغطية التظاهرات العارمة لأسباب مجهولة”، مشيرا الى ان “حكومة السليمانية المحلية اكدت انها مع التظاهرات وأيدتها وبموافقات رسمية وقانونية”. 

المشاركة

اترك تعليق