كنوزميديا 
أعلنت وزارة الخارجية النمساوية اليوم الثلاثاء أنه “تم التأكيد على ضرورة تنفيذ الإتفاق النووي من قبل كافة الأطراف بشكل كامل” وذلك خلال زيارة وكيل وزير الخارجية النمساوي “ميخائيل لينهارت” الى إيران ولقائه المسؤولين الإيرانيين.
وذكرت الخارجية النمساوية في البيان ان وكيل وزير الخارجية النمساوي ميخائيل لينهارت اعلن خلال لقائه بوزير الخارجية الإيراني “محمد جواد ظريف” في طهران ان الحوار جار بين النمسا وإيران حول القضايا ذات الإهتمام المشترك الثنائية والإقليمية والدولية على مدي عقود.
وأكد لينهارت خلال البيان على الأهمية الرمزية لعام 2018، الذي تقع فيه الذكرى السنوية لعدد من الأحداث الثنائية المهمة بين النمسا وإيران بما فيها الذكرى السنوية الـ160 لبدء العلاقات الدبلوماسية، والذكرى السنوية الستين لفتح المركز الثقافي النمساوي في طهران، والذكرى الخامسة والعشرين لإنطلاق الحوار الديني بين إيران والنمسا.
واستقبل وزير الخارجية الإيراني “محمد جواد ظريف” الاحد الماضي “ميخائيل لينهارت” وكيل وزير الخارجية النمساوي وبحث الجانبان اوضاع المنطقة واكدا على ضروره التزام جميع الاطراف بالاتفاق النووي.
كما التقى لينهارت خلال زيارته الى إيران كلا من رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي “علاء الدين بروجردي” ومساعد وزير الخارجية الإيراني في شؤون أوروبا وأميركا “مجيد تخت روانجي”.ss 
المشاركة

اترك تعليق