كنوز ميديا –  قال رئيس الوزراء حيدر العبادي اليوم الثلاثاء ان “العراق سيضع حداً لعقود من سياسة الحكم شبه الذاتي في كردستان”.

وأضاف العبادي في مقابلة مع صحيفة “الاندبندت” البريطانية  التي، “نحاول تطهير البادية من عناصر داعش وصولاً إلى الحدود مع سوريا”، مشيراً إلى أن “القوات العراقية تحارب داعش منذ ثلاث سنوات أي منذ أن بدأت عناصره بتهديد بغداد”.

وقال كوبيرن، إن العراقيين يشيدون بالعبادي في الوقت الحالي بعدما كان منتقدوه يصفونه بأنه “متردد وضعيف” وذلك لأنه قاد العراق لانتصارين في الشهور الأربعة الماضية، الأول تجسد في استعادة الموصل في تموز، والانتصار الثاني في إعادة السيطرة على كركوك خلال ساعات قليلة منتصف تشرين الأول من دون أي مقاومة من بيشمركة برزاني .

وعبر العبادي خلال المقابلة عن سروره بعدم سقوط الكثير من القتلى عندما هاجمت القوات العراقية أراضي متنازع عليها مع الكرد تمتد من سوريا في الغرب إلى إيران، وقال إنني “أعطيت أوامري للقوات الخاصة بتجنب إراقة الدماء لأن القتال بين القوات العراقية والبيشمركة سيجعل المصالحة بين الكرد والحكومة صعباً”.

وقال العبادي في المقابلة، إن “كل الحدود العراقية داخل وخارج العراق يجب أن تبقى من دون استثناء تحت سيطرة الحكومة العراقية”، مضيفاً أن “ذلك يتضمن خط أنابيب النفط الكردي الذي يصل إلى تركيا بمحطة قياس في فيشخابور على البحر المتوسط”.

المشاركة

اترك تعليق