كنوز ميديا/بغداد..

اعتقلت السلطات الإيطالية، زعيم مافيا أصدر أمرا بقتل ابنته من داخل السجن، عقابا لها على الدخول في علاقة غرامية مع رجل شرطة.

وذكرت صحيفة “غارديان” البريطانية، إن “ابن زعيم المافيا لم يستجب لوالده ورفض أن ينفذ أمر قتل شقيقته، الأمر الذي حال دون وقوع الجريمة في مدينة باغيريا”.

ووجد المحققون أن الأب تواصل مع ابنه من داخل السجن وقال “لقد أصبحت أختك مخبرة”، في إشارة إلى علاقتها برجل شرطة.

لكن الابن الذي يواجه بدوره تهمة قتل في قضية أخرى رفض التنفيذ، وقال في مكالمة سجلتها السلطات “لن أقوم بذلك، وإذا أردت، فلتقم به أنت، ما الذي يضطرني إلى الدخول في المشكلة، عمري 30 سنة؟”.

وحين رفض الابن تنفيذ الأمر، كلف الأب شخصا آخر في صقلية بقتل ابنته، لكنه رفض أيضا واعتبر المسألة “عائلية” ولا دخل له فيها.

وجرى الإفراج عن زعيم المافيا، بينو سكادوتو، في أبريل الماضي، بعدما قضى فترة من السجن في قضية أخرى، لكن النبش في الرسائل التي بعثها من السجن قاد إلى اكتشاف الأمر

المشاركة

اترك تعليق