كنوز ميديا/بغداد..

أكد عضو باللجنة الاستشارية في مكتب رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، الثلاثاء، أن استئناف الرحلات الجوية بين العراق والسعودية لن تكون ذا فائدة اقتصادية.

ونقلت صحيفة “العربي الجديد” عن المسؤول قوله، إن “عدد المسافرين قد لا يتجاوز في العام الواحد 50 ألفاً من البلدين، وإن غالبيتهم العظمى ممن يمكن وصفهم بالسياح الدينيين”.

وأضاف أن “الشق الثاني من وراء هذه الخطوة يتمثل في الشحن التجاري السريع حيث تخطط الرياض لاستبدال الطريق البري “الكويت سفوان البصرة” القديم في تصدير منتجاتها للعراق بخط جوي مباشر عبر مطار بغداد ولن تكون بكميات كبيرة بسبب ارتفاع تكاليف النقل الجوي”.

وأكد المسؤول الحكومي، أنه “في الوقت الحالي لا يمكن التعويل بشكل كبير على فائدة تجارية ترجى من استئناف الرحلات، خاصة على مستوى الشحن الجوي إذا ما علمنا أن الطيران السعودي هو من سيتولى ذلك، بسبب محدودية عدد طائرات الخطوط الجوية العراقية البالغة 36 طائرة فقط وتعمل ضمن برنامج محدد على محطات ودول أخرى فضلا عن النقل الداخل”.

المشاركة

اترك تعليق