كنوز ميديا/بغداد..

 

أكد ألكسندر لافرينتيف رئيس الوفد الروسي في مباحثات أستانا، أن الرئيس السوري بشار الأسد، يدرك أهمية إطلاق الحوار الوطني لحل الأزمة السورية.

وقال لافرينتيف إنه ناقش مع الأسد مسألة المرحلة الانتقالية لحل الأزمة السورية.

وفي هذا السياق دعا المسؤول الروسي، المعارضة السورية إلى التخلي عن الشروط المسبقة للمشاركة في الحوار.

كما أعاد لافرينتيف إلى الأذهان، أهمية مفاوضات أستانا في استعادة الثقة بين أطراف النزاع السوري، منوها بتسجيل عودة أعداد كبيرة من اللاجئين إلى ديارهم في المناطق المحررة.

وقال لافرينتيف: سنبذل الجهد لتفادي أي تصادم بين الأمريكيين والقوات الحكومية السورية، وعبر عن الأمل في وفاء الجانب التركي بالتزاماته حسب اتفاق أستانا، منوها ببقاء مستوى التوتر عاليا في إدلب، حيث لم تنشئ تركيا بعد حواجز تفتيش حسب اتفاق أستانا.

 كما عبّر لافرينتيف عن الأمل بالقضاء على آخر معاقل داعش في سوريا خلال الأسابيع المقبلة.  

المشاركة

اترك تعليق