كنوز ميديا – أفاد مصدر مطلع من داخل برلمان اقليم كردستان، مساء اليوم الأحد، بان مسؤولين كبار في حكومة اقليم كردستان وفي الحزب الديمقراطي الكردستاني وصلوا البرلمان على رأس قوة ضخمة جداً لإخراج النواب والصحفيين المتحجزين داخل المبنى.

 

 وقال المصدر في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، ان “مسؤولين بارزين على مستوى قيادات الصف الأول في الديمقراطي الكردستاني فضلا عن مسؤولين امنيين في حكومة الإقليم وصولوا قبل قليل الى مبنى البرلمان على رأس قوة كبيرة جداً لإخراج النواب والصحفيين من المبنى خوفاً من تعرضهم للهجوم”، مشيراً إلى ان المهاجمين وصولوا الى استعلامات البرلمان ويقتربون أكثر من النواب المحتجزين”.
وأضاف، ان “المسؤولين حاولوا اقناع المتظاهرين بالسماح لخروج النواب والصحفيين إلا أنهم رفضوا ذلك”، مؤكداً ان “المهاجمين يطالبون بتسليم النائب السابق عن حركة التغيير رابون معروف ولحد الآن مازال محتجزاً داخل المبنى من قبل قوة خاصة تابعة للديمقراطي الكردستاني”.
المشاركة

اترك تعليق