كنوز ميديا – كشفت وزارة الداخلية اللبنانية، الأحد، عن تفاصيل عملية تحرير اللبنانيين الثلاثة الذين اختطفوا في العراق يوم الأحد الماضي، مشيرةً إلى اعتقال بعض الخاطفين وقتل أحدهم.

وجاء في بيان للمكتب الإعلامي للداخلية اللبنانية أورده موقع “لبنان 24” وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، “في عملية مشتركة بين شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي والأمن العام والمخابرات العراقية، وبمتابعة مباشرة من وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق، تم فجر اليوم تحرير اللبنانيين الثلاثة عماد الخطيب، نادر حمادة وجورج بتروني، بعدما اختطفتهم عصابة يوم الأحد الماضي لدى وصولهم الى بغداد، وينتظر أن يصل المحررون الثلاثة إلى بيروت بعد ظهر اليوم في طائرة خاصة أقلعت من بيروت صباحا”.

وأوضح البيان، أن “العملية الأمنية التي نفذتها المخابرات العراقية أسفرت عن اعتقال بعض الخاطفين وقتل أحدهم خلالها، وتتم ملاحقة بقية أفراد العصابة، وقد تمت العملية بالتنسيق بين الأجهزة الثلاثة وبين بغداد وبيروت، على مدار الساعة، طوال الأسبوع الماضي، إلى أن تم تحريرهم”، مضيفاً أن “الوزير المشنوق أجرى اتصالا صباح اليوم بمدير المخابرات العراقية شاكرا جهوده، كما شكر الحكومة العراقية على اهتمامها ودورها في استعادة المخطوفين حريتهم وعودتهم إلى لبنان”.

وأعلنت وزارة الخارجية والمغتربين اللبنانية، الثلاثاء (24 تشرين الأول 2017)، عن تعرض ثلاثة مواطنين لبنانيين لعملية خطف لدى وصولهم إلى العاصمة العراقية بغداد يوم الأحد الماضي، وهم عماد الخطيب ونادر حماده وجورج بتروني.

وأوعز وزير الداخلية قاسم الاعرجي، الأربعاء (25 تشرين الأول 2017)، بتشكيل لجنة تحقيق في حادثة اختطاف اللبنانيين الثلاثة.

وأفاد موقع “LBC” اللبناني، في وقت سابق من اليوم الأحد، بالإفراج عن اللبنانيين الثلاثة المختطفين في العراق.

المشاركة

اترك تعليق