كنوز ميديا –  اتهمت كتلة التغيير البرلمانية، السبت، رئيس كردستان المنتهية ولايته مسعود البارزاني بتعطيل المؤسسات الرسمية داخل كردستان، فيما استبعدت تنحيه عن منصبه “حتى لو ضحى بكامل كردستان”.
 
وقال النائب عن الكتلة أمين بكر في تصريح صحفي , إن “تأجيل عقد جلسة البرلمان تعطيل واضح لمؤسسات الدولة، لافتا إلى أن “ما يحصل حاليا داخل كردستان من تعطيل لمؤسسات الدولة هو قرار من جهة واحدة فاقدة للشرعية لا تريد الاعتراف بالآخرين”.
 
وأضاف بكر أن “البارزاني لا يريد التنحي ويصر على تمسكه بالسلطة مقابل إرضاء حزبه وحاشيته حتى لو ضحى بكامل كردستان”، مشيرا إلى أن “البارزاني يعمل حاليا على تطبيق انتهاج الدكتاتورية داخل كردستان”.
 
وكانت الجماعة الإسلامية الكردستانية كشفت اليوم السبت عن وجود اتفاقات بين الاحزاب السياسية المعارضة عن تقديم خيارين لتنحي البارزاني خلال الأسبوع المقبل, مؤكدة عدم إمكانية بقاءه مع انتهاء المدة الدستورية.
 ml 
المشاركة

اترك تعليق