كنوز ميديا/ متابعة …

طوقت عشرات من عربات الشرطة الإسبانية  مبنى وزارة الداخلية ومرافق حكومية أخرى داخل إقليم كتالونيا الساعي للانفصال عن إسبانيا.

ونقلت مراسلتنا بأن عدد عناصر الشرطة الإسبانية تضاعف بشكل ملحوظ اليوم عما كان عليه مساء أمس.

وأشارت المراسلة إلى أن معظم الطرق الرئيسية بالقرب من المرافق الحكومية قطعت واكتظت بالمتظاهرين “الهادئين”، وهم يحملون الأعلام الكتالونية وتقدر أعدادهم بعشرات الآلاف.

وكان البرلمان الكتالوني أعلن في وقت سابق من اليوم، انفصال الإقليم عن إسبانيا من طرف واحد، عقب تصويت سري، فيما دعت الأحزاب في الإقليم إلى الاحتشاد بكثافة في محيط البرلمان تحسبا لتنفيذ إسبانيا قرار تعليق الحكم الذاتي./

المشاركة

اترك تعليق