كنوز ميديا – كشف مصدر سياسي كردي، اليوم الجمعة، أن رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني جهز خطاب استقالته، وكان من المفترض أن يعلنه يوم غد، لكنه تراجع بانتظار أن تهدئ بغداد وتيرة التقدم في المناطق المتنازع عليها.

وقال المصدر في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، إن “بارزاني، جهز خطاب استقالته وسجله، وكان من المفترض أن يعلنه يوم غد السبت، لكنه تراجع عن هذا القرار”.

 

وأضاف أن “سبب تأجيل بارزاني لإعلان خطاب استقالته، هو انتظاره أن تهدئ بغداد من الهجمات”، مبينا أن “بارزاني أكد انه عند كل تنازل او مرونة يقدمها، تزيد بغداد من حدة مواقفها ضده وتصعد أكثر”، موضحا أن “هذا السبب دعا بارزاني إلى تأجيل إعلان استقالته”.

 

وتابع أنه “إضافة إلى ذلك، فأن وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون، طلب من بارزاني أيضا تأجيل الإعلام عن استقالته، لحين تهدئة الأوضاع”.

المشاركة

اترك تعليق