كنوز ميديا – أظهرت صورة “سيلفي”، لمحافظ صلاح الدين احمد عبد الله الجبوري، برفقة النائب قتيبة الجبوري، وهو “مبتسم”، بعد إطلاق سراحه وإعلان براءته من التهم الموجهة اليه. 

وحصلت وكالة [كنوز ميديا] على صورة الجبوري، وهو داخل سيارة برفقة النائب قتيبة الجبوري، وشخص ثالث التقط صورة “السيلفي”، وذلك بعد أن تم إطلاق سراحه صباح اليوم الأربعاء.

وقد قرر القضاء إعادة الجبوري إلى منصبه كمحافظ، بعد أن برأه من التهم التي وجهت له.
وقال المتحدث باسم السلطة القضائية عبد السترا البيرقدار، في بيان صحفي بعد اطلاق سراح الجبوري، إن المتهم أحمد الجبوري قدم طلبا لشموله بقانون العفو الأخير بعد أن سدد المبلغ المترتب بذمته، وهو ما تسبب بإهداره وأدين على إثرها عن جريمة إهدار المال العام.
وأضاف في البيان أن لجنة تطبيق قانون العفو رأت أن فعله في قضيتين ارتكب قبل صدور قانون العفو، لذلك فقد أصدرت قراراً بشموله بالقانون المذكور. 
وتابع، حول القضية الثالثة التي أدين عنها إنها أعيدت للتحقيق لتحديد قيمة الضرر الذي لحق أموال الدولة ليتسنى اتخاذ القرار المناسب بخصوص ذلك، وانه لا يزال مطلوبا عن قضايا أخرى قيد التحقيق.
 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here