كنوز ميديا – كشف النائب عن كتلة الاحرار عواد العوادي،اليوم الاربعاء،عن احالة شقيق وزيرة الصحة وآمر حمايتها وموظفي مكتبها وعدد من كبار المسؤولين في الوزارة الى المحكمة بتهمة سرقة اموال الوزارة.

وقال العوادي في بيان حصلت وكالة [كنوز ميديا] على نسخة منه، ان “تم القبض على اكبر العصابات التي قامت بسرقة أموال وزارة الصحة حيث ان هناك إحالة لكبار المسؤولين في وزارة الصحة الى المحاكم وبضمنهم شقيق وزيرة الصحة وآمر حمايتها وموظفي مكتبها إضافة الى  20 موظفا آخر”

واضاف، “وقد صدرت اوامر قبض بحق عدد من الموظفين قسم منهم في التوقيف والقسم الآخر هرب خارج العراق والقسم الآخر يحاول الهروب”.

ودعا العوادي،رئيس الوزراء حيدر العبادي الى “سحب يد وزيرة الصحة والتي هي خارج العراق وجميع الموظفين المتورطين بسرقة وتزوير السجلات والاستيلاء على أكثر من  (30) مليار وقد اعترف أكثر من شخص أمام نزاهة الرصافة بالتزوير والسرقة”.

فيما طالب القضاء العراقي،بـ”قول كلمة الحق وعدم إعطاء الفرصة للمتورطين بالهروب لأن معظمهم هرب الى خارج العراق  “.

ولفت الى ان “مدير عام المشاريع ومدير مشروع 400 سرير في قبضة العدالة في العمارة وعليهم أوامر قبض من نزاهة الحلة لم تنفذ منذ أكثر من عام ولا نعرف السببوتم صدور أوامر قبض بحق المقربين من الوزيرة ولم تنفذ ولا نعرف السبب”.

واكد،انه “لدينا أشرطة صوتية واعترافات مصورة تم تسليمها الى محكمة نزاهة الرصافـة تثبت تورط شقيق الوزيرة وآمر حمايتها وكبار موظفي الوزيرة بهذه السرقات”.

المشاركة

اترك تعليق