أعلن النائب عن محافظة ديالى رعد الماس، الاربعاء، أن 20 حزبا سياسيا في ديالى قرروا رفض الاستفتاء المزمع اجراؤه في كردستان، مشيرا الى أن تلك الاحزاب دعت الحكومة لاتخاذ الوسائل الممكنة من أجل معالجة ملف الاستفتاء وفق اطار الحوار للحفاظ على وحدة البلاد.

وقال عضو مجلس النواب عن ديالى والقيادي في حزب الدعوة الاسلامية النائب رعد الماس في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، إن “قادة وممثلي 20 حزبا وتيارا سياسيا من مختلف التوجهات عقدت اجتماعا استثنائيا في بعقوبة لمناقشة ملف استفتاء اقليم كردستان وتداعياته خاصة في المناطق المتنازع عليها”.

وأضاف الماس، أن “الاجتماع خرج بقرار موحد وهو رفض استفتاء باعتباره خطوة تهدد الاستقرار والسلم الاهلي وتثير الكثير من النزاعات والبلاد لاتتحمل اي ازمة جديدة قد تكون بوابة لمزيد من الضرر على البينة المجتمعية بشكل عام”، لافتاً الى أن “الاجتماع دعا ايضا الحكومة المركزية الى اتخاذ الوسائل الممكنة من اجل معالجة ملف الاستفتاء وفق اطار الحوار الهادئ من اجل الحفاظ على وحدة البلاد”.

يذكر ان مجلس ديالى اصدر، يوم امس الثلاثاء، قرار برفض اقامة استفتاء اقليم كردستان في داخل الحدود الادارية للمحافظة.

المشاركة

اترك تعليق