كنوز ميديا – كشف مجلس محافظة الانبار، الاثنين، ان عدم تطبيق العقد مع الشركة الامريكية الخاصة بشأن حماية الطريق الدولي يعود الى ضغوط من خارج المحافظة، فيما بين بان الحكومة المحلية للانبار لم تعترض على العقد وتدعو لتطبيقه بأسرع وقت ممكن.
وقال عضو المجلس عيد عماش في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، ان “عدم تطبيق العقد مع الشركة الامريكية الخاصة بشأن حماية الطريق الدولي يعود الى ضغوط من خارج المحافظة”، مبينا ان “الكثير من الجهات من خارج المحافظة ابدت عن اعتراضها على عقد الاتفاق مع الشركة الامريكية ولكن لا توجد جهة او قوى سياسية من داخل المحافظة قد اعترضت على ذلك”.
 واوضح عماش، ان “الحكومة المحلية للانبار لم تعترض على العقد وتدعو لتطبيقه بأسرع وقت ممكن”، لافتا الى ان “الطريق الدولي هو طريق صحراوي طويل بنحو 400 كم وهو يحتاج الى قوات ذات قدرات خاصة ومعدات متطورة نظراً لوجود معسكرات لـ”داعش” في الصحراء”.
يذكر ان الحكومة العراقية قد احالت مهمة تأمين الطريق السريع من بغداد في اتجاه منفذ طريبيل الحدودي مع الأردن وإعادة بنائه إلى شركة أمريكية، ويتضمن العقد إعادة تأهيل الطرق والجسور.
المشاركة

اترك تعليق