كنوز ميديا – أكد وزير الدفاع العميد امير حاتمي أن ايران ستواصل دعمها الاستشاري لجبهة المقاومة، وستعمل في هذا الاطار حصرا في المرحلة المقبلة رغم أن قدراتها واسعة.

وأشار حاتمي في حديث مع التلفزيون الايراني، الى أن ايران تتعامل مع دول الجوار والمنطقة والدول الاسلامية وستوسع من نطاق هذا التعاطي والعلاقات كما جاء في تأكيدات قائد الثورة الاسلامية في مراسم تنصيب رئيس الجمهورية الاسلامية.

وأضاف أن من المؤكد دور الدبلوماسية الدفاعية سيكون مساعدا في منطقة تعاني أساسا من عدم الاستقرار والامن.

وحول برامج وزارة الدفاع في تطوير الصناعات الدفاعية، بيّن حاتمي أن الوزارة تنتج جميع مستلزمات القوات المسلحة في مجال الصناعات الجوية والبحرية والقتالية البرية والصواريخ والدفاعات الجوية، مشددا على أن الهدف الاساسي من ذلك انهاء الاعتماد على الخارج ودعم وتأمين احتياجات القوات الايرانية.

واشار الى أن ايران ستصدر الصناعات الدفاعية للدول المستقلة بهدف توفير الامن في المنطقة على عكس ما تقوم به الدول الاستكبارية التي تعمد لتأجيج النزاعات.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here