كنوز ميديا – أعلنت وزارة العدل، الثلاثاء، عن صدور حكم بالسجن لمدة سنتين وفرض غرامة 457 مليونا و600 ألف دينار على موظفين اثنين في التسجيل العقاري بمدينة سامراء، عازية سبب ذلك إلى تلاعبهما باسم مالك عقار تم استملاكه من قبل ديوان الوقف الشيعي.

وقال المفتش العام للوزارة حسن حمود العكيلي في بيان إن “محكمة الجنايات المختصة بقضايا النزاهة أصدرت حكما بالحبس الشديد لمدة سنتين على موظفين في مديرية التسجيل العقاري في سامراء وإلزامهما برد مبلغ 457 مليونا و600 ألف دينار وذلك لتلاعبهما باسم مالك عقار تم استملاكه من قبل ديوان الوقف الشيعي”.

وأضاف العكيلي “في عام 2010 قام المتهمان (م.ع.ج) و(ع.غ.ن) بإحداث ضرر عمدي بأموال ومصالح الجهة التي يعملون لديها من خلال عدم تثبيت اسم المالك الحقيقي وموقع عقار لغرض تمليكه إلى الوقف الشيعي، ضمن عمليات توسعة العتبة العسكرية ومنح تعويضات مالية كبدل استملاك لأصحاب العقارات المحيطة بالعتبة”.

وتابع أن “العقار يبعد 570 مترا عن العتبة العسكرية، أي خارج مسافة العقارات المشمولة بالاستملاك، لكنهما عمدا إلى تزوير موقعه وجعله ضمن الرقعة الجغرافية المشمولة بالاستملاك”، لافتا إلى أن “المدانين قاما بتزوير اسم المالك أيضا من خلال التلاعب بالسجل العقاري وتم دفع بدل الاستملاك إلى شخص آخر”.

يذكر أن محكمة الجنايات المختصة بقضايا النزاهة حكمت في وقت سابق على المتهمين بالسجن أربع سنوات مع رد مبلغ 491 مليون دينار وذلك لتزويرهم عقارات أخرى تابعة لديوان الوقف الشيعي.

المشاركة

اترك تعليق