كنوز ميديا – كشف مجلس محافظة نينوى، السبت، عن وجود أكثر من 30 قضية بملفات فساد يجري التحقيق فيها ضد محافظ نينوى السابق اثيل النجيفي، محملا إياه ماجرى في المحافظة وسقوطها بيد تنظيم داعش الإرهابي.

وقال عضو مجلس المحافظة محمد ابراهيم في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، إن “السياسات الخاطئة المتبعة في الموصل من قبل المحافظ السابق اثيل النجيفي، هي من أوصلت نينوى إلى هذه الحالة”.

وأضاف أن “اثيل النجيفي كان يسعى الى خلق فجوة كبيرة بين المواطنين والأجهزة الأمنية والطوائف والمكونات في محافظة الموصل الى ان سقطت الموصل بيد التنظيم الإرهابي”.

وأوضح ان “الأخير متورط بعشرات الملفات التي يشوبها الفساد الإداري والمالي”، مشيرا الى ان “هناك ثلاثين قضية في النزاهة سجلت على اثيل النجيفي، كما صدرت أوامر القبض بحقه ولم تنفذ”.

المشاركة

اترك تعليق