كنوز ميديا – ادى الطريق الذي اختارته شابة من العاصمة بغداد الى النهاية المحتومة لكل من يدخل بهذا الطريق .
وقال مصدر في قيادة عمليات بغداد في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، ان ” المدعوة {د . ث . ع} انتمت لعصابة تعد من اخطر العصابات المتخصصة بالخطف في العاصمة بغداد “.

_MSC_RESIZED_IMAGE

واضاف ” ان هذه المرأة كانت المنفذ الرئيسي لخطف الاطفال في مناطق جنوبي بغداد، بعد ان يتم تحديد الاطفال من قبل شخصين معها لتذهب هي وتراقب حركتهم وتحاول خداعهم للسير معها الى عجلة تنتظرها وان لم تفلح بخداع الاطفال فانها تعمد الى تخويفهم وسحبهم واغلاق فمهم وتبدأ بالصياح عليه وكأنها امه وتمنعه من شراء شيء ما”.
واشار الى” انه بعد معلومات استخباراتية ومتابعة دقيقة تمكنت خلية مكافحة الخطف والهيئة التحقيقية لقيادة عمليات بغداد من القبض على هذه المرأة والعصابة التي معها وهم من المتخصصون ومن اخطر عصابات خطف الاطفال ضمن منطقة السيدية جنوبي بغداد وهي الان في قبضة العدالة تنتظر مصيرها المحتوم “.
_MSC_RESIZED_IMAGE
المشاركة

اترك تعليق