كنوز ميديا – اكد الأمين العام لحركة الحل العراقیة النائب محمد الكربولي رفضه لحل الحشد الشعبي ، مؤكداً أن فتوى المرجعية الدينية في النجف الاشرف كانت الركيزة الأساسية لتحرير الأراضي من “داعش”.

وقال الكربولي في تصريح صحفي اليوم السبت :” إننا لا نجد أي مبرر لحل الحشد الشعبي ، بل يجب تكريم كل من دافع وقاتل وضحى من الحشد الشعبي لتحرير المناطق من عصابات داعش “.

وأشار الأمين العام لحركة الحل إلى أن فتوى المرجعية الدينية العليا في النجف الاشرف كانت الركيزة الأساسية لتحرير الأراضي من “داعش “وإيقاف تمددها نحو بغداد “.

وأضاف الكربولي :” ان الفتوى هي السبب أيضا بانطلاق الشباب العراقي وإعادة الثقة للقوات الأمنية  “. 

المشاركة

اترك تعليق