كنوز ميديا-  أكد عضو الهيئة القيادية للمجلس الأعلى الإسلامي محمد تقي المولى ، اليوم الثلاثاء ، بان عمار الحكيم هو الذي اصر على الخروج من المجلس وتشكيل تيار سياسي جديد .

المولى وفي حديث لـ “وسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، اضاف ان “الحكيم هو اختار الطريق في الخروج من المجلس الاعلى وطلبنا منه البقاء لدرجة الإلحاح لكنه اصر على الخروج بتيار سياسي جديد” .

واوضح ان “الهيئة القيادية في المجلس قامت بترتيب الاوضاع مع الكوادر الموجودة وبتفاعل من المكتب السياسي” لافتا الى ان “الهيئة القيادية قامت بتوزيع الادوار والمفاصل المهمة على الاعضاء وعدم ترك كل الاعمال على عاتق الرئيس كما في الفترة السابقة” . 

يشار الى ان الهيئة القيادية انتخبت الشيخ همام حمودي أمين عام للمجلس الاعلى بعد خروج عمار الحكيم منه .ml 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here