أكدت السلطات إن سيارة دهست حشدا في لوس أنجليس الأحد وأصابت تسعة أشخاص، أحدهم في حالة حرجة، لكن لم يتضح ما إذا كان الحادث متعمدا.

وذكرت إدارة الإطفاء في لوس أنجليس في تغريدة على تويتر أن ثمانية أشخاص نقلوا إلى مستشفيات بعد الواقعة التي حدثت في وست بيكو بوليفارد.

وأضافت أن شخصا تاسعا أصيب لكن إصابته لم تستلزم نقله إلى المستشفى.

وقالت إدارة الإطفاء إن رجلا [44 عاما] في حالة حرجة.

وأضافت أن ثلاثة آخرين إصاباتهم خطيرة وأن الأربعة الآخرين إصاباتهم متوسطة.

وذكرت محطة تلفزيونية تابعة لشبكة [إن.بي.سي] أن السيارة كانت فان وأن السائق ظل في موقع الحادث.

ولم تذكر إدارة الإطفاء ما إذا كانت الواقعة متعمدة.

ونفذ ارهابيون هجمات بسيارات استهدفت المارة في العام المنصرم في بريطانيا وفرنسا وألمانيا وإسرائيل والسويد.

واستهدف أيضا رجل بسيارة فان الشهر الماضي مصلين لدى خروجهم من مسجد في لندن.

على صعيد آخر قالت السلطات إن 12 نزيلا فروا من سجن بولاية الاباما الأمريكية يوم الأحد وإن ستة منهم ما زالوا طلقاء بينهم اثنان سجنا بتهمة الشروع في قتل.

المشاركة

اترك تعليق