كنوز ميديا – أكد الإتحاد الوطني الكردستاني، الخميس، على ضرورة تفعيل برلمان اقليم كردستان في العاشر من شهر آب المقبل، داعيا الى عدم اضاعة المزيد من الوقت لتطبيع الأوضاع السياسية، فيما أعرب عن أسفه لـ”إنشقاق” المجلس الأعلى الإسلامي.

وقال المكتب السياسي للإتحاد الوطني الكردستاني في بيان إن “المكتب السياسي قرر خلال اجتماعه الخميس تشكيل وفد برئاسة ملا بختيار وعدد من اعضاء قيادة الإتحاد الوطني للإجتماع مع الحزب الديمقراطي الكردستاني بشأن مشروع خارطة الطريق الذي قدمه الأتحاد الوطني في وقت سابق”، مؤكدا على “ضرورة تطبيع الأوضاع السياسية وأن لايتجاوزعقد جلسة برلمان اقليم كردستان يوم 10 من شهر آب المقبل وعدم إضاعة المزيد من الوقت”.

وأكد المكتب، على “ضرورة عقد إجتماع للأحزاب الكردستانية التي قررت إجراء الإستفتاء لدراسة محاولات إجراء الإستفتاء وردود أفعال العالم والمنطقة وداخل اقليم كردستان بشأن عملية الإستفتاء”.

من جانب آخر، اعرب الإتحاد الوطني الكردستاني عن “اسفه لإنشقاق المجلس الأعلى الإسلامي في العراق”، داعيا الى “سيطرة خطوات معالجة المشاكل على محاولات تعميق الخلافات”.

يشار إلى أن زعيم المجلس الاعلى الاسلامي في العراق عمار الحكيم أعلن، الاثنين (24 تموز 2017)، عن تشكيل تيار الحكمة الوطني.

المشاركة

اترك تعليق