كنوز ميديا / بغداد ..

 

أكد رئيس مجلس عشائر محافظة الانبار المتصدية للإرهاب رافع الفهداوي، الخميس، ان مشاركة قوات الحشد العشائري بتحرير مناطق غرب المحافظة ستكون قوية.

وقال الفهداوي، في تصريح  ، ان “قوات الحشد عشائري وفرق الجيش والشرطة، سيشكلون قوة واحدة لضرب آخر معاقل الإرهاب في محافظة الأنبار وإنقاذ الأهالي من اخطر عصابة إرهابية”، مؤكدا أن “قوات العشائري ستقتحم أقضية عانه وراوة والقائم، وبعض الألوية منها ستصنع طوق أمني”.

وأضاف، ان “القوات الأمنية بصنوف كثيرة، ستمشط مناطق شمال الرطبة والخط السريع (عكاشات)”، موضحا ان “اعلان ساعة الصفر لتحرير المناطق المتبقية من المحافظة، ستكون اللحظة الأخير بعمر تنظيم داعش الإرهابي، وتحريرها سيخدم القوات الأمنية بتحرير تلعفر والحويجة”

المشاركة

اترك تعليق