كنوز ميديا/ بغداد..

 

شرعت القوة الجوية العراقية، قصف مواقع وأوكار عصابات داعش الارهابية في قضاء تلعفر غرب الموصل استعداداً لتحريرها.

وذكر بيان لخلية الاعلام الحربي   “استنادا لمعلومات خلية استخبارات وأمن عمليات قادمون يانينوى طائرات F16 العراقية نفذت ضربات جوية تسفر عن تدمير مخزن للأسلحة والاعتدة تابع لعصابات داعش الإرهابية واحراق اعداد كبيرة من الأسلحة والمواد المتفجرة التي كانت داخله في الحي العسكري بقضاء تلعفر”.

وأضاف “كما تم تدمير مقرين وقتل مايقارب ٦ ارهابيين في ناحية العياضية – شمال تلعفر”.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي قال أول أمس الثلاثاء انه وبعد تحرير مدينة الموصل فقد وضعت خطة لتحرير تلعفر قبل فترة وننتظر تهيئة الأمور”.

وأعلن قائد عمليات قادمون يا نينوى، الفريق الركن عبد الأمير يار الله، الأحد الماضي أن “داعش تسيطر على مركز قضاء تلعفر وناحية المحلبية في الجنوب الشرقي لتلعفر، وناحية العياظية شمال تلعفر، وهذه المناطق المتبقية لداعش في نينوى”.

 

وأضاف ان “الوجهة المقبلة لكافة القوات العراقية ستكون باتجاه تلعفر لتحريرها من داعش كي نحرر محافظة نينوى بالكامل ومن ثم التوجه إلى الحويجة أو القائم”.sa

المشاركة

اترك تعليق