كنوزميديا

كشف مصدر محلي في محافظة كركوك، أمس الإثنين، أن أسعار تهريب متزعمي “داعش” الأجانب من تلعفر والحويجة إلى حدود العراق وصلت إلى 20 الف دولار.

وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن أسمه: إن “أسعار تهريب متزعمي “داعش” الأجانب بدأت ترتفع بصورة مفاجئة حيث وصلت إلى 20 ألف دولار لضمان خروجهم من تلعفر في الموصل وقضاء الحويجة وهذا الأمر جاء بعد خسارة داعش التكفيرية غالبية مساحاته“.

وأضاف: أن “هناك هجرة عسكية للعناصر الإجرامية من العراق صوب دول الجوار ولا يستطيعون الخروج دون وجود مهربين مختصين في هذا المجال“.

هذا وأكد قائد عمليات قادمون يا نينوى الفريق الركن عبد الأمير يار الله السبت (15 يوليو/تموز 2017) أن المرحلة الرابعة من العمليات ستنطلق قريباً لتحرير قضاء تلعفر وبعض المناطق لاستكمال تحرير المحافظة بشكل كامل. ss

المشاركة

اترك تعليق