كنوز ميديا – أكد النائب عن ائتلاف دولة القانون عبد السلام المالكي، الأحد، ان عمليات تحرير الحويجة وتلعفر بحاجة إلى مشاركة الحشد الشعبي، لحسم المعركة بأسرع وقت واقل خسائر.

وقال المالكي في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، ان “قرار العمليات العسكرية يجب ان يكون قرارا عراقيا خالصا بعيد عن التدخلات الخارجية أو الضغوطات السياسية”، مبينا “مشاركة الحشد الشعبي في عمليات تحرير الحويجة وتلعفر مهمة جداً لحسم المعركة بأسرع وقت واقل خسائر من الناحية البشرية أو البنى التحتية، فالمعركة تتطلب حشد شعبي وحشد عشائري وقوات أمنية عراقية”.

وبين ان “بعض أصوات النشاز من السياسيين الدواعش، المدعومين من دول معادية للعراق والعراقيين تريد منع مشاركة الحشد لأهداف معينة، وعلى الجهات العراقية عدم السماع لتلك الأصوات”.

 

المشاركة

اترك تعليق