كنوز ميديا – استبعد النائب عن التحالف الوطني حبيب الطرفي، الخميس، اجراء الاستفتاء وانفصال اقليم كردستان عن المركز، وفيما اعتبر تلويح الاخير بحرب دموية لاجل تحقيق الانفصال ليس بمصلحته، اشار الى ان الدخول بصراع مع بغداد سيخسره الكثير.

وقال الطرفي  ان “مساعي حكومة اقليم كردستان لاجراء استفتاء الانفصال غير واقعية ولن يتحقق الانفصال لاسباب عديدة منها المشكلات الداخلية والضغوط الخارجية والرفض حتى من الدول الحليفة لمسعود بارزاني وكماشتي ايران وتركيا”.

واضاف ان “التلويح الاخير لرئيس حكومة الاقليم المنتهية ولايته مسعود بارزاني باراقة الدماء وشن الحرب لاجل تحقيق الانفصال ليس بمصلحته كون مردوده سيكون سلبيا عليه لان بغداد اليوم ليست بغداد الامس والدخول في صراع معها سيخسره الكثير وان العنتريات لن تنفع ولابد من اللجوء الى الحوار لتحقيق المكتسبات التي تصب بمصلحة الطرفين”.

وكان رئيس اقليم كردستان المنتهية ولايته مسعود بارزاني قد هدد امس الاول الثلاثاء امام الاتحاد الاوربي في مؤتمر بروكسل بـ”حرب دموية” اذا لم يحصل الاكراد على الاستقلال.

المشاركة

اترك تعليق