كنوز ميديا – متابعة 
دعا مقرر مجلس النواب عماد يوخنا،الأحد، الحكومة الى ابرام عقود تسليح جديدة مع الجانب الروسي، مشيرا الى ان الاسلحة الامريكية تحتاج الى صيانة مستمرة وتكلف العراق مبالغ طائلة.
وقال يوخنا في بيان حصلت ” كنوز ميديا ” على نسخة منه ان “على الحكومة العراقية اللجوء الى دول جديدة لمساعدة العراق في تحديث القوة والدفاعات الجوية والقوات المسلحة دون الاعتماد على الجانب الامريكي بشكل تام”.
واوضح أن “الجانب الامريكي اخل بوعوده بشان تجهيز القوات الامنية، لاسيما في صفقة الطائرات المقاتلة (اف 16) بالرغم من حاجة العراق اليها في تلك الفترة بعد احتلال داعش لثلث مساحة البلد دون ان تحرك امريكا ساكنا رغم اتفاق الاطار الاستراتجي”، مشيرا إلى أن “الاسلحة الامريكية بحاجة الى صيانة مستمرة وتكلف العراق مبالغ طائلة بعكس الاسلحة الشرقية.”
وبين أن “الجانب الروسي جهز الجيش العراقي بمروحيات قتالية ضاربة ومقاتلات سيخوي وراجمات واسلحة خفيفة بشكل سريع للغاية”، موضحا أن “شراء العراق دبابات روسية نوع تي 90 خطوة جيدة للغاية بسبب متانة تلك الدبابات ورخص سعرها وصيانتها”.ا
المشاركة

اترك تعليق