كنوز ميديا – أكد يعقوب الزكزاكي نجل شقيق رجل الدين الشيعي النيجيري الشيخ إبراهيم الزكزاكي بأن الأخير يعيش حاليا ظروفا حياتية صعبة وبحاجة إلى عناية طبية في مكان احتجازه من قبل السلطات النيجيرية.

وفي تصريح ادلى به لموقع “صابر نيوز” اشار يعقوب الزكزاكي الى الهجوم الوحشي للقوات العسكرية والمجزرة التي ارتكبتها ضد المسلمين الشيعة في منطقة زاريا مكان اقامة الشيخ الزكزاكي والذي راح ضحيته نحو الف شهيد منهم وقال، لقد استهدفوا الشيخ الزكزاكي في وجهه ويده وساقه حيث فقد احدى عينيه واصبح غير قادر على القراءة.

واضاف، لقد سجنوه في منزل في ابوجا يحرسه جنود، ومن البيّن انه يعيش ظروفا حياتية صعبة وهو بحاجة الى عناية بواسطة اجهزة طبية.

واشار الى الممارسات التعسفية التي تقوم بها السلطات النيجيرية ضد المسلمين الشيعة والتعرض لمراسهم الدينية والمسيرات السلمية التي يقيمونها بالضرب واستخدام الرصاص والغاز المسيل للدموع.

وعن عدد المسلمين الشيعة في نيجيريا قال، لا يمكنني القول كم هو عددهم بالضبط ولكن قبل عدة أعوام من مجزرة زاريا قالت قناة تلفزيونية فضائية وهابية بان عدد الشيعة هو 20 مليونا لكنني اعتقد بان العدد اكبر من ذلك بكثير.

واضاف، من الصحيح ان الشيعة يتعرضون مرارا لهجمات ويُقتل الكثير منهم في الهجمات على المراكز الإسلامية في أنحاء البلاد إلا ان أبناء شعب بلادنا يتابعون الان تعاليم أهل البيت (عليه السلام).

المشاركة

1 تعليقك

  1. […] واضاف، من الصحيح ان الشيعة يتعرضون مرارا لهجمات ويُقتل الكثير منهم في الهجمات على المراكز الإسلامية في أنحاء البلاد إلا ان أبناء شعب بلادنا يتابعون الان تعاليم أهل البيت (عليه السلام). المصدر […]

اترك تعليق