كنوز ميديا-  كشف القيادي في حزب الفضيلة مهند العتابي، الاحد، عن اقتراح الحزب لتشكل لجنة للأعيان والحكماء لفض النزاعات العشائرية والمجتمعية التي يتوقع ان تطفو على ساحة المجتمع الموصلي، وفيما شدد على ضرورة وضع مناهج فكرية إصلاحية لتضخ في المدارس والجامعات، دعا الوزراء الى الذهاب لإدارة الوزارات وخصوصا الخدمية منها من مدينة الموصل والانبار.

وقال العتابي  ان “مقترحات حزب الفضيلة الإسلامي لمرحلة “ما بعد داعش” ان تشكل لجنة للأعيان والحكماء لفض النزاعات العشائرية والمجتمعية التي يتوقع ان تطفو على ساحة المجتمع الموصلي حيث ان البعض قد تورط بقتل جيرانه واهل منطقته مما يدفع أهالي الضحايا الى الانتقام والثأر بالتالي نحتاج الى قوم فيهم الحكمة والوجاهة للملمة جراح المجتمع”، مضيفاً انه “في جانب اخر نحتاج الى مناهج فكرية إصلاحية لتضخ في المدارس والجامعات وهذه من مسؤولية وزارتي التربية والتعليم العالي والبحث العلمي وعليهم الإسراع بتشكيل لجنة وعلى مستوى عالي بهذا الشأن”.

وأضاف القيادي في حزب الفضيلة، اننا “طرحنا مشروع سابق بدعوة الحكومة لممارسة دورها من موقع أدنى ويكون الوزراء على مستوى المسؤولية ويذهبوا لإدارة وزارات وخصوصا الخدمية منها من مدينة الموصل والانبار”، لافتا الى اننا “سنجي من ذلك ثمرتين الأولى منها بناء ما دمره تنظيم “داعش” الإرهابي والثانية تعزيز ثقة المواطن في الموصل والانبار بالحكومة خصوصا ان “داعش” يبث الشائعات بان الحكومة لا تعمل لتوفير الخدمات في تلك المناطق”.

يذكر ان قيادة العمليات المشتركة قد أعلنت، في وقت سابق ان الايام المقبلة ستشهد تحرير ما تبقى من المدينة القديمة في الموصل، منوهة الى ان ما تبقى من ايمن الموصل لا يتجاوز 1% من مساحتها، مؤكداً ان الايام القليلة المقبلة ستشهد تحرير ما تبقى من المدينة القديمةml

 

المشاركة

اترك تعليق