كنوز ميديا – علّق قاضٍ أمريكي لمدة أسبوعين كل عمليات ترحيل المهاجرين العراقيين غير القانونيين من الولايات المتحدة، مبينا أن هؤلاء يواجهون خطر التعرض للتعذيب أو القتل إذا عادوا إلى بلادهم.

وبذلك، يكون القاضى الاتحادي مارك جولدسميث قد مدّد نطاقَ قرارٍ سابق لم يكن يشمل سوى مسيحيين كلدانيين عراقيين اعتُقلوا في منتصف يونيو خلال مداهمة نفذتها شرطة الهجرة فى ميشيغان.

وقال جولد سميث القاضي في محكمة ميشيغان، إن قراره الذي اتخذه الاثنين يُعلّق موقتاً إجراءات ترحيل 1444 شخصا، ويشمل أيضا ولايتي تينيسي (جنوب) ونيومكسيكو (جنوب غرب) حيث كان مقررا طرد 85 شخصا خارج الولايات المتحدة اعتبارا من الثلاثاء.

ويأتي قرار القاضي، في وقت تستعد الحكومة الاتحادية لحظر دخول مواطني ست دول مسلمة إلى الأراضى الأمريكية، بعد قرار المحكمة العليا إعادة العمل جزئيا بمرسوم مثير للجدل اتخذه  الرئيس دونالد ترامب.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here