كنوز ميديا/ متابعة…

 

كشفت صحيفة بيلد الألمانية، أن دول الاتحاد الأوروبي تستقبل خمسة أضعاف عدد اللاجئين، مقارنة بعدد من تمت إعادتهم من اليونان إلى تركيا، إذ استقبلت دول الاتحاد نحو 6250 سورياً منذ بدء اتفاق اللاجئين مع أنقرة في مارس آذار 2016 مستندة في تقريرها على بيانات رسمية للمفوضة الأوروبية.

وأوضحت الصحيفة، أن اتفاق اللاجئين بين الاتحاد الأوروبي وتركيا لم تكن نتائجه مرضية من وجهة نظر أوروبية.
وتظهر الإحصائيات الجديدة، أن دول الاتحاد الأوروبي تستقبل خمسة لاجئين مقابل كل لاجئ يُعاد إلى تركيا من اليونان، خلافاً للاتفاق الذي يقضي بتقاسم عدد اللاجئين بالنصف.
وحول سبب تعثر ترحيل للاجئين السوريين من الجزر اليونانية إلى تركيا، قالت المفوضية الأوروبية، إن الأمر يعود للإجراءات الإدارية المعقدة في اليونان.
ومنذ مارس آذار 2016 تاريخ دخول لاتفاق بين أنقرة وبروكسل حيز التنفيذ، تمت إعادة قرابة 1210 لاجئ إلى تركيا بعدما وصلوا للجزر اليونانية. وفي نفس الفترة استقبلت دول لاتحاد 6254 سورياً وصلوا إليها عبر تركيا من بينهم 2270 وصلوا إلى ألمانيا.
وبموجب الاتفاق تعهدت تركيا بتشديد المراقبة على حدودها البحرية وتفكيك شبكات تهريب البشر التي ساعدت اللاجئين على القيام بالرحلة الخطرة لعبور بحر إيجه إلى اليونان التي تعتبر نقطة البداية للمسيرة نحو أوروبا.
وأتاح الاتفاق وقف تدفق اللاجئين إلى القارة الأوروبية الذي حدث في 2015.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here