كنوز ميديا – أعلن قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت أ ّن “قوات الشرطة الاتحادية وسعت دائرة عملياتها وتنفتح بمحاور عديدة للقتال في باب جديد واقتربت مسافة250م من المراكز التجارية في السرجخانة”.

 ووجه جودت فرق الانقاذ المختصة باخلاء العوائل العالقة في المدينة القديمة وتقديم الاسعافات الطبية الفورية للحالات المرضية.

كما لفت في تصريح الى أ ّن “قطعات الشرطة الاتحادية سيطرت على المركز الطبي الرئيسي للدواعش في باب البيض وتستولى على كميات كبيرة من الادوية”.

وكان الفريق الركن عبد الغني الأسدي قائد جهاز مكافحة الإرهاب العراقي اليوم الاثنين (26 يونيو حزيران) إن معركة الموصل ستنتهي بالسيطرة الكاملة على المدينة من تنظيم داعش في غضون “أيام قليلة جدا إن شاء الله” بعد أن أخفق الارهابيون في محاولة الاشتباك مع القوات المهاجمة.

وأضاف في مقابلة مع تلفزيونية “الموصل وبالتحديد هي المنطقة القديمة لم يبق لها إلا الشيء القليل. الآن كل المحاور الثلاثة أصبحت على خط واحد، وتحديدا على شارع الفاروق. وإن شاء الله العملية مستمرة وستنطلق إلى المرحلة الأخيرة. يعني المرحلة النهائية اللي هي الوصول إلى النهر”.

وأردف الأسدي “يوم أمس حصلنا عناصر معينة بهاي الأحياء اللي قلت عليها حي التنك والهرمات وكذلك اليرموك وبعض الأحياء، ولكن سرعان ما تم تطويقها وهو الآن محاصر”.

ويوفر تحالف دولي بقيادة الولايات المتحدة غطاء جويا وبريا للقوات العراقية في معركة الموصل، العاصمة الفعلية لتنظيم داعش في العراق، المستمرة منذ ثمانية أشهر.

ويُقدر الجيش العراقي عدد مسلحي التنظيم الارهابي المُحاصرين في المدينة القديمة بنحو 350 مقاتلا يتحصنون في وسط المدنيين في منازل متفرقة ويُكثروا من الفخاخ المتفجرة والانتحاريين ونيران القناصة لإبطاء تقدم قوات الجيش.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here