كنوز ميديا – كشفت اللجنة الأمنية في ناحية أبي صيدا بديالى، الثلاثاء، عن مقتل سجناء “خطرين” هاربين من بادوش في قصف مضافات داعش في حوض زراعي شمالي الناحية.

وقال رئيس اللجنة الأمنية في مجلس أبي صيدا عواد الربيعي إن “حوض الوقف استهدف أربع مرات بقصف جوي خلال الساعات الـ48 الماضية وكان الأهداف هي مضافات خلايا داعش”.

وأضاف الربيعي، أن “معلومات مؤكدة تفيد بأن من بين القتلى في عمليات القصف سجناء خطرين هاربين من بادوش هربوا الى حوض الوقف 

وأشار الربيعي الى أن “أكثر من 30 من سجناء بادوش اغلبهم محكومين بالإعدام متواجدون في حوض الوقف ضمن مناطق تنشط بها داعش، ما يجعل تلك المنطقة مصدر تهديد امني خاصة في بساتين المخيسة وشيخي”.

يذكر أن تسمية حوض الوقف تطلق على البساتين الزراعية الممتدة بين ناحيتي أبي صيدا والعبارة والتي تمتد لمئات الدونمات وتتخذ منها التنظيمات المتطرفة ملاذات آمنة.

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here