كنوز ميديا – اعلن قائد عمليات الرافدين اللواء علي ابراهيم دبعون المكصوصي اعداد خطط أمنية جديدة لمرحلة مابعد تحرير مدينة الموصل من المجموعات الارهابية تركز على تفعيل الدور الاستخباري وإعادة انتشار للقوات الأمنية في قاطع المسؤولية ضمن المحافظات الاربعة ميسان وواسط وذي قار والمثنى.

وقال المكصوصي في بيان صحفي اليوم ان ” توجيهات القيادة العامة للقوات المسلحة ركزت على اعداد الخطط الامنية الجديدة التي تواكب احتياجات كل قاطع امني بما يضمن تحقيق الامن والاستقرار من خلال اعادة ترتيب المواضع الدفاعية خارج وداخل المدن “.

واضاف ” كما سيتم التركيز على الجهد الاستخباري لرصد اي تحرك مشبوه يحاول النيل من المحافظات الجنوبية والذي حقق نجاحات كبيرة خلال الفترة الماضية والتي فوتت الفرصة على المجموعات الارهابية في تنفيذ ما يعرف بغزوة رمضان والتي بائت بالفشل بفعل الجهد الاستخباري في توفير معلومات مهمة للقطعات العسكرية التي تمسك الارض”.

وتابع البيان ان ” الاجهزة الامنية ضمن قاطع عمليات الرافدين مستنفرة بشكل تام خلال فترة عيد الفطر بالتزامن مع احتمالات استهداف امن المحافظات الجنوبية من قبل المجموعات الارهابية للتخفيف من الضغط الحاصل عليها في مدينة الموصل والنيل من تلك الانتصارات المتحققة للاجهزة الامنية”.

كما شدد على ” تعامل قيادة العمليات بشكل جديد وسريع مع اي معلومات استخبارية مهما كانت نسبتها في اطار توجيهات الحيطة والحذر من اي استهداف محتمل من تلك المجموعات التي تسعى وبشكل مستمر الى زعزعة الأمن في عموم العراق بالتزامن مع نهايتها واعلان الانتصار في تحرير مدينة الموصل”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here