كنوز ميديا / بغداد ..

حذر مسؤول امني روسي رفيع، السبت، من أن تنظيم “داعش” الإجرامي يسعى الى تحويل تركيزه الرئيسي لاعماله الارهابية من العراق وسوريا حيث تتلقى هناك ضربات مدمرة الى منطقة آسيا الوسطى.

ونقل موقع قناة “برس تي في” الايرانية في تصريح  عن رئيس مركز مكافحة الارهاب التابع لدول الكومنولث الجنرال اندريه نوفيكوف قوله إن “داعش تسعى لاخضاع بعض مقاتلي الطالبان والجماعات الارهابية الاخرى من اجل اقامة قاعدة جديدة للسلطة لها في افغانستان وتوسيع نفوذها من هناك الى منطقة آسيا الوسطى”.

واضاف نوفيكوف، أن “داعش تصدر نموذجا جديدا للنشاط الارهابي المتطرف من مناطق القتال في العراق وسوريا الى دول آسيا الوسطى”.

وتابع أن “تصاعد الهجمات الارهابية التي ترتكبها حركة طالبان في المناطق الشمالية الافغانية المتاخمة لدول آسيا الوسطى يمكن أن يكون مؤشرا على أن بعض قادة الجماعات الارهابية المسلحة هناك قد حولوا ولائهم وانضموا الى داعش”. 

واشار نوفيكوف الى أن “عصابات داعش قد وضعت هدفا على المدى المتوسط يتمثل في توسيع نفوذها في المناطق الشمالية من افغانستان والوصول الى المناطق الحدودية المحاذية لدول آسيا الوسطى وكذلك الى منطقة شينجيانغ الصينية ذاتية الحكم لقومية اليوغور”.

واكد أن “هناك اكثر من 7 الاف عنصر من قائمة الدول المستقلة ” الكومنولث” في قائمة المطلوبين بسبب نشاطهم الارهابي بما فيهم 2000 من المرتزقة”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here