كنوز ميديا / بغداد ..

 

كشف بحث جديد أن أطفال النساء اللواتي يعانين من السمنة المفرطة عند الحمل هم الأكثر عرضة لانجاب اطفال بعيوب خلقية.

وذكرت الدراسة التي أجريت على أكثر من مليون طفل أن العيوب الخلقية التي يرجح أن يصاب بها الأطفال، هي أمراض القلب ثم تشوهات الأعضاء التناسلية والأطراف، ويليها الجهاز البولي والجهاز الهضمي والجهاز العصبي.

وتعد هذه الدراسة الأولى التي تبين أن من المرجح تعرض أطفال الأمهات اللاتي يعانين من زيادة في الوزن، وليس السمنة المفرطة، لمشاكل صحية في السنة الأولى من حياتهم.

وحث الباحثون النساء اللواتي يخططن للحمل على الحصول على وزن طبيعي قبل الحمل، حيث أشار مارتن نوفيوس، وهو عالم في علم الأوبئة في معهد كارولينسكا بالسويد، والمؤلف الرئيسي للدراسة، إلى أنه “يجب بذل الجهود لتشجيع النساء اللواتي يخططن للحمل على تبني أسلوب حياة صحي للحصول على وزن طبيعي قبل الحمل”.

وأكد نوفيوس بأن الانتقال من السمنة المفرطة إلى سمنة أكثر اعتدالا سيكون له فائدة كبيرة فيما يتعلق بالمخاطر

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here