كنوز ميديا/ بغداد..

حملت الحكومة الفلسطينية، الأحد، إسرائيل المسؤولية الكاملة عن حياة الفلسطينيين المعتقلين لديها، وتحديداً المضربين منهم عن الطعام.

ونقلت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا) عن الناطق باسم الحكومة طارق رشماوي، القول إن “احتجاز إسرائيل للآلاف من الأسرى بمن فيهم الأطفال والنساء والمرضى، بالإضافة إلى حملة التحريض العنصرية ضد أسرانا البواسل يستدعي تدخلاً مباشراً من المجتمع الدولي لوقف هذه الجرائم التي تعتبر تجاوزاً خطيراً لكافة القوانين الدولية”.

وتعتقل إسرائيل أكثر من 6500 فلسطيني بينهم العشرات أمضوا أكثر من 20 عاماً قيد الاعتقال.

ويشارك المئات من المعتقلين لليوم الـ14 على التوالي في إضراب مفتوح عن الطعام تحت شعار “إضراب الحرية والكرامة”، للمطالبة بوقف العزل الانفرادي والاعتقال الإداري والقيود المفروضة على زيارة عائلاتهم، ولتحسين الرعاية الطبية وأوضاعهم المعيشية.

وأشادت الحكومة الفلسطينية بالتفاعل والمساندة الجماهيرية للأسرى.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here