عادل نوري: الوقت مهيئ اكثر من السابق لأستجواب الجعفري

0
20 views

كنوز ميديا – كشف عضو مجلس النواب عادل نوري والمكلف باستجواب وزير الخارجية ابراهيم الجعفري ان” استجواب الجعفري بات قريباً , مؤكدا ان” كل الظروف مهيئة اكثر من السابق للاستجواب.

نوري في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، اكد ان , جميع الملفات الخاصة باستجواب وزير الخارجية ابراهيم الجعفري تم اكمالها , بالاضافة  الى تواقيع اعضاء مجلس النواب وبالتالي سياتي دوره حسب التوقيتات التي وضعتها رئاسة مجلس النواب .

واضاف ان”الاستجواب ليس فقط اعداد الاسئلة وتقديمها وتحديد التوقيت الزمني لها ,مؤكداً ان الاستجواب مشروع متكامل ,لافتا الى ان”تهيئة الارضية اهم من اعداد الاسئلة الخاصة بالاستجواب , مضيفا ان” اي التفاف سياسي حول الموضوع يعتبر الاستجواب فاشل .

وتابع ” عندما اعلنت سابقا عن استجواب الجعفري , وقف بالضد من هذا الاستجواب اعلى راس في التحالف الوطني وهو السيد عمار الحكيم , ولوح ,بان التحالف لا يسمح باستجواب رموزه ,وكانهم معصومين من الخطأ! , مبينا ان” اغلب الاحزاب ودول مجاورة ايضا تدخلت وحالت بيني وبين استجواب وزير الخارجية .

ولفت ” يجب على النائب المُستجوب ان يهيئ الارضية المناسبة لاستجواب اي شخصية سياسية , موضحا ان” اغلب اعضاء مجلس النواب ينتمون الى كتل سياسية عارضت بشدة استجواب وزير الخارجية ابراههيم الجعفري , وبالتالي عدم تهيئة الامور بشكل دقيق سيؤدي الى فشل الاستجواب .

واشار الى ان” الاستجواب عملية دستورية وقانوينة تهدف الى كشف الفساد والمفسدين ومحاسبتهم تحت قبة البرلمان , مبينا ان ” الاستجواب لا يعني أستهداف سياسي او شخصي , مؤكدا ان” الارضية مهيئة اكثر من السابق لاستجواب وزير الخارجية .

وكان النائب عن التحالف الوطني كامل الزيدي قال في بيان صحفي ان التحالف الوطني يرفض رفضا قاطعا استجواب وزير الخارجية ابراهيم الجعفري، معتبرا اياه  رمزا من رموز التحالف، مؤكدا ان التحالف سيدافع عن الجعفري، ولن يسمح لعملية الاستجواب ان تتم.

يذكر ان” موقف التحالف الوطني المتضمن رفضه استجواب وزير الخارجية ابراهيم الجعفري باعتباره “رمزا وطنيا” لاقى استهجاناً برلمانيا واسعا، ففي الوقت الذي اكدت فيه لجنة النزاهة النيابية، ان لا خطوط حمراء او رموز سياسية فوق القانون، دعا ائتلاف الوطنية الى الابتعاد عن سياسة تشنيج الوضع قبيل كل استجواب.

المشاركة

اترك تعليق