كنوز ميديا/بغداد..

كشف موقع اسرائيل بالس ، الاربعاء، ان جهاز الاستخبارات الاسرائيلي نفى وجود زعيم عصابات داعش الارهابية المدعو بأبي بكر البغدادي في الموصل او قيامه بادارة المعارك من هناك.

وذكر الموقع في تقرير له نقلا عن احدى ضابطات الاستخبارات الاسرائيلية قولها إن “البغدادي يتواجد خارج الموصل وان التقديرات متفاوتة بشان مكان تواجده بالضبط”.

واضافت أن “تحرير الموصل على يد القوات العراقية بات مسالة وقت فقط فيما تتهدد مدينة الرقة مخاطر كبيرة تزداد مع مرور الوقت”.

وتابعت أن ” السؤال المهم الذي يشغلنا في إسرائيل حاليا هو: ما مصير داعش في اليوم التالي بعد تحرير الموصل والرقة؟ فقد قمنا بجهد بحثي ضخم لتقديم تصور حول مصير داعش وكيف ستتصرف بعدما تفقد معظم الأراضي التي كانت تحتلها وما مصير الإرث الأيديولوجي لها”.

واستبعدت أن “يتوجه داعش  تحرير الرقة والموصل إلى جنوب سوريا، لينتشر هناك ويقترب من الحدود مع إسرائيل بسبب الكلفة الأمنية والمادية التي يتطلبها هذا الانتشار”. بحسب تعبيرها

يذكر أن الكيان الاسرائيلي يقوم بتقديم الدعم الاستخباري واللوجستي لعصابات داعش الارهابية وغيرها من الجماعات التكفيرية فيما كشف عن قيام الكيان الاسرائيلي بعلاج جرحى الارهابيين في مستشفياته الخاصة على الحدود مع سوريا.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here