كنوز ميديا/ متابعة

كشف النائب عن ائتلاف دولة القانون علي صبحي المالكي اليوم ان” هناك بعض القوى السياسية تعمل على تفعيل قانون ” العفو العام ” بنسخته الحالية من اجل اخراج المجرمين والقتلة التابعين لهم .

المالكي في حديث ” قال ان ” الحلقة المفقودة في قانون العفو العام , تكمن في تفسير مضمون هذا القانون تفسيراً خاطئاً , لافتا الى ان ” من لحق بركب العملية السياسية ارادوا ان يخرجوا معتقليهم عبر بنود قانون العفو العام بنسخته الحالية .

واضاف المالكي” نحن في ائتلاف دولة القانون ضد مسمى ” قانون العفو العام ” وطالبنا بتغيير اسمه الى “العفو الخاص” او عفواً محدد ومشروط حتى لا يفلت المدانون والمجرمون من قبضة العدالة .

واشار الى ان” الجهات السياسية التي لديها اعداد كثيرة من المجرمين المعتقلين لدى القضاء العراقي , هي من تدفع بان يكون هذا القانون ساري المفعول بنسخته الحالية حتى يتسنى خروج معتقليهم من السجون , مبينا ان” هؤلاء حاولوا على مر السنين ان يعطلوا القضاء العراقي بطرق عديدة مرة بالتهديد والوعيد ,واخرى بخطف ابناء القضاة ومحاولة ابتزازهم .

يذكر ان ” مجلس النواب أرجأ التصويت على مشروع قانون التعديل الأول لقانــون العفــو العـــام رقــــم 27 لسنة 2017.

المشاركة

اترك تعليق