كنوز ميديا / خاص

كشف الباحث في الشؤون الأمنية والجماعات المتطرفة هشام الهاشمي اليوم ان” نهاية داعش الارهابي في المدينة القديمة للساحل الايمن لمدينة الموصل باتت قريبة , لافتا الى ان” انجزات القوات الامنية وابرزها تحرير حي الرسالة لهذا اليوم تدلل على انتهاء داعش عسكريا ومعنويا .

وقال الهاشمي في حديث متلفز تابعته ” كنوز ميديا ” ان حي الزنجيلي يصنف خط امدامات بين حي 17 تموز والمدينة القديمة ,ومن يسيطر على هذا الحي سوف يكون مقدمة لحي “الزنجيلي والرفاعي” وبالتالي تكون المدينة القديمة تم اغلاقها بالقوات الامنية العراقية من كل الجهات .

واضاف ان ” تحرير حي الرسالة يعتبر انجاز كبير ,خاصة ان وحدات الشرطة الاتحادية وجهاز مكافحة الارهاب لاول مرة تلتقي بعضها مع بعض في منطقة “المشاهدة” التي هي جزء مهم داخل المدينة القديمة .

واوضح ان” هذا الحي يمهد الى حي “الاصلاح الزراعي” الذي يصنف من البؤر الصعبة حيث تتواجد فيه بما يعرف الكتائب الاجنبية من تنظيم داعش المتطرف .

ولفت الهاشمي الى ان ” القوات الامنية لجأت الى مناورة الالتفاف حول العدو ,كونها تريد ان تقلل الخسائر في ارواح المواطنين , مبينا ان” هذا التنظيم المتطرف بحسب التصوير الجوي يتنقل من شارع الى اخر بمعية النساء والاطفال كدروع  بشرية .

واشار الى ان ” داعش الارهابي يجعل الكثير من الاهالي داخل البيوتات وابراج القنص فوق سطوحها وبالنتيجة لا تستطيع القوات الامنية رد مصادر نيران الدواعش بالاسلحة الثقيلة وحتى المتوسطة خوفا على الاهالي .

تحرير / يوسف العلي

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here