كنوزميديا

أعلن علماء من جامعة لندن أن استخدام الأطفال اليومي للحواسيب اللوحية التي تعمل باللمس يؤدي إلى التقليل من وقت نومهم.

 

وقد أجرى القائمون على البحث استطلاعا للرأي على الإنترنت، للآباء الذين لديهم أطفال متوسط أعمارهم من ٦ إلى ٣٦ شهرا، حيث طلب من المشاركين ذكر متوسط عدد ساعات نوم أطفالهم خلال النهار والليل، بالإضافة إلى الوقت الذي يستغرقه الطفل حتى يغفو، وكذلك وتيرة الاستيقاظ أثناء الليل، مع العلم أن حوالي ٧٠% من المشاركين يملكون أجهزة لوحية.

 

وبحسب صحيفة لينتا رو حيث تبين أن الأطفال الذين يقضون وقتا طويلا في استخدام الهواتف الذكية أو الحواسيب اللوحية، ينامون عدد ساعات أقل من الآخرين ليلا، وعلى الرغم من نومهم خلال النهار لفترة أطول قليلا، إلا أن المحصلة الإجمالية لساعات النوم أصبح أقل.

 

وهكذا فإن كل ساعة يقضيها الطفل أمام مثل هذه الأجهزة، تقلل ما معدله ١٥.٦ دقيقة من فترة النوم، ولوحظ أيضا أن مستخدمي الأجهزة الإلكترونية من الأطفال يواجهون صعوبة في النوم.s

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المشاركة

اترك تعليق