كنوز ميديا/بغداد..

أكد القيادي في الحشد الشعب أوس الخفاجي، السبت، أن الرد الحقيقي والواقعي على تصريحات الرئيس للتركي رجب طيب اردوغان الاخيرة سيكون من خلال “مواجهة حية” على أرض المعركة، مشيرا إلى “فرح” قيادات الحشد الشعبي بتلك التصريحات.

وقال الخفاجي في تصريحات متلفزة ، إن “هناك قيادات في الحشد الشعبي فرحون بتصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان كونه اصبح الناطق الرسمي باسم تنظيم داعش حينما يتحدث عن التنظيم ويصف الحشد بتلك الصفات، وكأنه خطى بيانا باسم داعش”.

وأضاف “رغم ان الحشد الشعبي يعول على الرد الرسمي الذي اصدرته الحكومة على تصريحات أردوغان، الا ان  الرد الواقعي لقوات الحشد الشعبي على تلك التصريحات سيكون على أرض المعركة”، مشيرا الى ان “قوات الحشد ستتوجه الى الجهات المحتلة للاراضي العراقية بعد انهاءها الوجود الارهابي لتنظيم داعش في باقي اراضي البلاد ومنها تلعفر”.

واشار الخفاجي إلى أنهم “بانتظار ان ينفذ القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي وعيده لاية دولة أوجهة خارجية تنوي احتلال العراق أوالتدخل في شؤون البلاد الداخلية”، لافتا إلى أن “الايام المقبلة ستظهر إن كان العبادي عند كلمته وينفذ تلك الوعود

المشاركة

اترك تعليق