كنوز ميديا– دعا وزير النقل والمواصلات الإسرائيلي، يسرائيل كاتس، إلى تنفيذ عقوبة الإعدام بحق الأسرى الفلسطينيين، واصفاً اياهم بأنهم إرهابيون وقتلة.
وقال الوزير من حزب الليكود عبر صفحته الرسمية في “تويتر” مروان البرغوثي يخوض إضرابا عن الطعام لتحسين ظروف اعتقاله، في حين يُذكر الضحايا الذين تسبب بمقتلهم بألم أبنائهم، الحل الوحيد هو تنفيذ عقوبة الإعدام للإرهابيين”، حسب قوله. وأضاف “من الضروري إعادة تفعيل مشروع قانون إعدام المساجين”.
وفي معرض تعيلقه على إضراب الأسرى الفلسطينيين الذي دخل يومه الثالث، قال وزير الامن الداخلي جلعاد اردان ، في حديث مع إذاعة الجيش:” الدعوة إلى إضراب عن الطعام مخالفة للنظام، وهؤلاء إرهابيون وقتلة ونالوا ما يستحقونه وليس لدينا أي سبب للتفاوض معهم”.
ويستمر لليوم الثالث على التوالي إضراب “الحرية والكرامة” الذي يشارك فيه الأسرى الفلسطينيون في سجون الاحتلال الإسرائيلي، بقيادة الأسير مروان البرغوثي.
ويطالب الأسرى في إضرابهم باستعادة الزيارات المقطوعة وانتظامها، وإنهاء سياسة الإهمال الطبي، وإنهاء سياسة العزل، وإنهاء سياسة الاعتقال الإداري، والسماح بإدخال الكتب والصحف والقنوات الفضائية، إضافة إلى مطالب حياتية أخرى.ml

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here